شخص يحاول اقتحام البيت الأبيض لطلب مساعدة ترامب في العثور على زوجة جميلة

بالفلسطيني – اعتقلت الشرطة الأمريكية المواطن الكندي جيورجوبولس، بتهمة محاولة التسلل إلى البيت الأبيض، إلا أن المتهم برّر ما قام به، بأنه كان يريد لقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لطلب مساعدته في العثور على زوجة جميلة.

وتجاهل المتهم لائحةً تحذر من الدخول إلى المنطقة المحظورة، أو تجاوز سياج البيت الأبيض، دون اكتراث بتحذيرات رجال الأمن المكلّفين بتأمين البيت الأبيض، ليتم القبض عليه، وفقًا لشبكة “يورونيوز”.

وتصل مساحة البيت الأبيض وملحقاته 18 فدانًا، ويتولى إجراءات تأمينه جهاز الخدمة السرية الأمريكي، فضلًا عن إحاطته بسور كان أول من أنشأه توماس جيفرسون، وتلا ذلك تحصينه بحديد مصفح، فضلًا عن رفع ارتفاع السور لدعم عملية تأمينه.

وشهد البيت الأبيض، رغم الإجراءات الأمنية المشددة لتأمينه أكثر من محاولة اختراق، كان أغربها، تلك التي أخّرت كلمة الرئيس السابق باراك أوباما للشعب الأمريكي في 2014، واكتشف مسؤولو جهاز الخدمة السرية، أن مصدر التهديد كان طفلًا رضيعًا مرّ بين قضبان السور الخارجي للبيت الأبيض، وتم إطلاق صفارات الإنذار، ليبدأ أوباما كلمته بعد احتواء الأزمة وإعادة الطفل لوالديه.

وكانت من بين غرائب محاولات اقتحام البيت الأبيض أيضًا، محاولة مارسي أندرسون في 21 مارس 2017 القفز عبر السور الجنوبي، بزعم أن حذاءها علِق هناك، واعتقلها جهاز الخدمة السرية.

مواضيع ذات صلة