الفتياني يعلق على ما تداوله البعض من أسماء لتشكيلة الحكومة الجديدة

بالفلسطيني – قال امين سر المجلس الثوري لحركة فتح ماجد الفتياني إنه لم يتم حتى الآن تداول أي أسماء حول رئيس الحكومة أو الوزراء خلال الحوارات التي تقوم بها اللجنة المكلفة بالحوار مع الفصائل، مشدداً على أن ما يجري هو حوارات وليست مشاورات لتشكيل الحكومة.

وأضاف الفتياني خلال حديثٍ لإذاعة “صوت فلسطين” أنه تلك التسريبات تأتي إما بهدف التشويش أو حرف البوصلة عن الاتجاه الصحيح او لتحقيق رغبات شخصية للبعض.

وبين الفتياني أنه من المقرر أن تنهي اللجنة المكلفة من مركزية فتح حواراتها اليوم مع مختلف الفصائل وعدد من الشخصيات المستقلة بخصوص تشكيل حكومة فصائلية، مؤكداً على حرص حركة فتح على إجراء المشاورات مع كل الفصائل رغم ادراكها لمواقف بعض الفصائل ، مشيرا الى أن الجبهة الشعبية اعلنت عدم المشاركة في الحكومة المقبلة انطلاقا من مواقفها السابقة بعدم المشاركة في اي حكومة فلسطينية منذ العام اربعة وتسعين، كما أعلنت الجبهة الديمقراطية ايضا عدم مشاركتها.

ولفت الفتياني الى أن لقاءً مع الشخصيات المستقلة وممثلين عن المجتمع المدني سيتم مساء هذا اليوم للاستماع الى آرائهم حول شكل الحكومة المقبلة.

وأوضح أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح بأن حزبي الشعب وفدا عادوا الى قواعدهم التنظيمية ومكاتبهم ولجانهم المركزية لاتخاذ الموقف النهائي حول المشاركة في الحكومة القادمة.

مواضيع ذات صلة