بحلول عام 2050 روبوتات تطبخ الطعام وتنظف المنازل

بالفلسطيني – يقول الدكتور إيان بيرسون زميل الجمعية البريطانية للكمبيوتر والجمعية الملكية للفنون والتجارة، أن الذكاء الاصطناعي أصبح أكثر تقدماً عمّا كان عليه سابقاً.

حيث يتنبأ بيرسون والذي درس مستقبل الروبوتات، أنه خلال الـ 30 عامًا القادمة ، سيحصل معظم البريطانيين على روبوتات تقوم بالطبخ والتنظيف في البيوت، مع “مليارات” الآلات على مستوى العالم.

ويعتقد الدكتور بيرسون أنه مع تطور الذكاء الاصطناعي ، ستصبح الروبوتات “منتشرة” في منازلنا، وأن التدفئة المركزية ستصبح شيئًا من الماضي.

حيث يتنبأ بأن تستبدل التدفئة المركزية بـ “التدفئة الذكية” والتي تتم من خلال تدفئة الناس بواسطة “أشعة تحت الحمراء الموجهة”، والتي تعادل درجات حرارة الجسم.

وبحلول عام 2075 ، يتنبأ بأننا لن نحتاج حتى إلى تنظيف منازلنا بأنفسنا ، حيث سوف يتم اختراع أقمشة بوليمر نشطة كهربائيا “تهتز لتزيل الأوساخ الفضفاضة”، وأن الأوساخ سوف يتم تحريكها بواسطة طائرات بدون طيار.

بشكل مثير للدهشة ، يتوقع أيضًا طبيب المستقبل أنه في أقل من 60 عامًا ، ستصنع الطابعات ثلاثية الأبعاد الطعام ، لذلك لن نضطر للذهاب إلى محلات السوبر ماركت .

في تصريحاته هذا الأسبوع ، أفاد الدكتور بيرسون: “لقد شهدت التقنيةقفزات كبيرة في الأعوام القليلة الماضية وحدها ، وفي غضون 10 سنوات فقط ، يمكننا أن نتوقع أن تكون منازلنا قد تحولت بالكامل عن طريق التكنولوجيا.

وأضاف: “بحلول عام 2030 ، سوف يتم ربط معظم الأجهزة بشبكة الانترنت، ومن الممكن للفرد مشاهدة ما داخل الثلاجة من المكتب دون الحاجة لفتحها.

ويتنبأ الدكتور بيرسون أنه بحلول عام 2050 ، سوف تقوم الطائرات من دون طيار بتنظيف كل جانب من جوانب منازلنا .

يوجد حاليًا حوالي 60 مليون روبوت في العالم، ويبلغ عدد سكان الأرض 7.6 مليار نسمة حتى العام 2017، ولكن بحلول عام 2050 ، يقدر ان يكون عدد السكان حوالي 9 مليار نسمة .

الا ان الدكتور بيرسون تنبأ أنه بحلول عام 2050 ايضاً سيكون هناك روبوتات يبلغ عددها 9.4 مليار روبوت حول العالم، أي أكثر من عدد سكان الارض بحوالي 5% .

مصدر ديلي ميرور